وقائع حفل افتتاح المجلس الوطني - 14 ديسمبر 2010م
  • وقائع حفل افتتاح المجلس الوطني - 14 ديسمبر 2010م
    الفصل التشريعي الثالث - دور الانعقاد الأول
البحث في الجلسة

كلمة البحث
SessionSearchControl
  • جدول أعمال

    لايوجد جدول أعمال لهذه الجلسة
لايوجد عناصر حاليا.
لايوجد عناصر حاليا.

مضبطة الجلسة

 وقائع حفل افتتاح المجلس الوطني
دور الانعقاد العادي الأول
الفصل التشريعي الثالث

  • التاريخ : 8 مـحــــرم 1432هـ
      14 ديسمـبر 2010م​
    •  

      تفضل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى فشمل برعايته الكريمة حفل افتتاح دور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي الثالث للمجلس الوطني، وذلك عند الساعة الرابعة عصر يوم الثلاثاء الثامن من شهر محرم 1432هـ الموافق للرابع عشر من شهر ديسمبر 2010م، وذلك بمركز عيسى الثقافي بالجفير. وقد شرّف حفل الافتتاح بالحضور صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين نائب القائد الأعلى. وحضر حفل الافتتاح صاحبا المعالي علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى رئيس المجلس الوطني، وخليفة بن أحمد الظهرانـي رئيس مجلس النواب، وأصحاب المعالي والسعادة الوزراء، وكبار أفراد العائلة المالكة الكريمة، وأصحاب الفضيلة القضاة والعلماء.

      كما حضر الحفل أصحاب السعادة السيدات والسادة أعضاء المجلس الوطني، وهم:

      أولاً: من مجلس الشورى:

      1. العضو إبراهيـم محمـد بشمـــي
      2. العضو أحمـــد إبراهيــم بهـــزاد.
      3. العضو د. بهيـة جـواد الجشـي.
      4. العضو جمــال محمـــد فخـــرو.
      5. العضو جمعة محمد الكعبي.
      6. العضو جميلة علي نصيف.
      7. العضــــــــــــو جـــهــــــــــــــاد حــــســـــــــــــــــــــن بوكــــــمــــــــــــــــــال.
      8. العضـــــــو حـــــمــــــــــد مــــبــــــــارك النـــــعـــيـــــــــــــمــي.
      9. العضو خالـد حسين المسقطي.
      10. العضو د. الشيخ خالد بن خليفة آل خليفة.
      11. العضو خـالد عبدالرحمـن المؤيد.
      12. العضو خالـد عبدالرسول الشريـف.
      13. العضــــــو خليـــــــــــل إبراهــــــــــيــــم الـــــــــــــــــــذوادي.
      14. العضو دلال جاسم الزايـد.
      15. العضو رباب عبدالنبي العريض.
      16. العضو سعـود عبدالعزيــز كانـو.
      17. العضو سميرة إبراهيـم رجب.
      18. العضو سيـد حبيـب مكـي هاشـم.
      19. العضو سيد ضياء يحيى الموســوي.
      20. العضو صـادق عبدالكريـم الشهابي.
      21. العضـــــو د. صــلاح علـــــــــــي عبـدالرحـــمــــــــــــــــــن.
      22. العضو د. عائشــة سالـم مبـارك.
      23. العضو عبدالرحمن إبراهيــم عبدالســلام.
      24. العضو عبدالرحمن عبدالحسـيـن جواهــري.
      25. العضو عبدالرحمــن محمد جمشــــير.
      26. العضو د. عبدالعزيز حسن أبل.
      27. العضو عبدالغفار عبدالحسين عبدالله.
      28. العضو علـي عبدالرضـا العصفـور.
      29. العضو فــؤاد أحمــد الحاجــي.
      30. العضو لولوة صالح العوضي.
      31. العضو محمد حسن الشيخ منصور الســــــــتري.
      32. العضو محمـد حســن باقــر رضــي.
      33. العضـــــو محمـــــد ســــــــيـــف جبـــــــــر المســــلـــــــــــم.
      34. العضو محمد هادي أحمد الحلواجـي.
      35. العضو منيــرة عيسـى بـن هنــدي.
      36. العضو د. ناصــر حميـــد المبــارك.
      37. العضــــــــــو نـانـــسي دينــــا خـــــــــــــــــضــــــــــــــــــــــــــــــــــــوري.
      38. العضــــــو د. نـــــــــــــدى عبـــــــــــاس حـــــــــــــفــــــــــــاظ.
      39. العضو هالة رمزي قريصة.


      ثانـيًا: من مجلس النواب:
      1.   النائب أحــمـــد إبـــــــراهـــــــــــــــــــــــــــــيـــــــــم المــلا.
      2.   النائب جــــــــاســـــــــــم أحـــمـــــد السعيـــــــــــــدي.
      3.   النائب د. جــــــــــاســــــــم حســــــــين غلــــــــــــــــــوم.
      4.   النائب جــــــــــمــــــــــــيـــل كــاظـــم محـــــــــــــــمد.
      5.   النائب جـــــــــــــــــواد غــلــــــــــــــوم فــــــــــيــــــــــــــروز.
      6.   النائب حـســـــــــــن ســـــالـم الــــدوســـــــــــــــــــــــــــــــــــــري.
      7.   النائب حـســـــــــــــــــن عيـــــســــى مـــــــــــــــــــــــرزوق.
      8.   النائب حســــــــــــــــــــــــــن علــــــــــــــــــــي سلطــــــــان.
      9.   النائب خــــــــــــــــلـــــيــــــــــل إبـــراهـــــــيـم المــرزوق.
      10. النائب خميــــــــــــــس حـمــــــــــــــــــــد الـرميـحــي.
      11. النائب ســــــــــــــــــــــــــــــــلمــــــــــــــان عبـــدالله علــــــــــــــي.
      12. النائب ســـــــــــــــيد محـــــــــــــمد مجـــــــــــيد شبر.
      13. النائب سيـــــــــــــــــــــــــد هـــــــادي حسن الموسوي.
      14. النائب عـــــــــــــــــــادل عبـدالرحـــمـن العسومــي.
      15. النائب عـادل عبـدالرحـــــــــــــــــــــمن المــــــعــــاودة.
      16. النائب عبـدالجـلــــــــــــــــيـــــــــل خـليل إبــراهيم.
      17. النائب عبـدالحـســــــين أحــــــــــــــــــمـــد المتغوي.
      18. النائب عبـدالحـــــــــــــلـيم عبــدالله مـــــــــــــــــــــراد.
      19. النائب عبدالحمـــــــــــــــــــــيد جـــــــــــــلال المــــــير.
      20. النائب عبـــــدالـرحـــــــمن راشــــــد بـومجــــــــــــــــــــــــيــد.
      21. النائب عبدالمجـــــــــــــــــــــيد محــــــــمــــــد السبع.
      22. النائب عبــدالله خــــــــــــــــــــــلــــــف الـــــــــدوسـري.
      23. النائب الـســــــــــــــــيد عبـدالله مجيـد الـعــالي.
      24. النائب عبــــــدالله عـــــــــــــــلـــــــــي بن حـــــــــــويـــــــــــل.
      25. النائب د. عبــــــــــــــدعــــــــــــلي محــــــــمــــد علي.
      26. النائب عــــــــــــــــدنــــــــان مـــــــــــــــــحـــــمد المالكي.
      27. النائب عثــــــــــمــــــــــــان شـــــــــــــــريـــــف الريـــس.
      28. النائب د. علــــــي أحــــــمد عبــــــــــــــــــــــــــــــدالله.
      29. النائب عـــــــــــــــــــــلـــــــــــــــــي أحــــــــــمـــــــــــد زايــــد.
      30. النائب علــــــــــــــــي راشـــــــــــد العــــــشــــــيـــــــــري.
      31. النائب عـــــــــــــــــــــــــلـــــــــــــــــــي مهــــــــــــدي الأســـــود.
      32. النائب عيــــــسى عبـــــــدالـــــــجـــــبـــــــار الكوهجي.
      33. النائب عيـــــــــــــــسى عــــــــــــــلــــــــــــــــي القاضـــــــي.
      34. النائب غــــــــــانـم فـــــضــــــــل البــــــوعـيــــــــــــنـيـن.
      35. النائب لـطيــــــــفــــــة مـــحـــــمــــــــد الـقــــــعــــــود.
      36. النائب مـــــــــــــطـــــــــــــــــــر إبـــــــراهــــــــيـــــم مـــطــــر.
      37. النائب محـــــــــــــمد إســــــــــمــــــــاعيل العــــــمادي.
      38. النائب محمـــــــــــــــــود يوســـــــــــــــــــــف المحمـــــود.
      39. النائب مـحــــــمـــــــد يـوســـــــــــــــــــف المـزعـــــــــــــــــــل.
        

      وحضر حفل الافتتاح أيضًا سعادة السيد عبدالجليل إبراهيم آل طريف الأمين العام لمجلس الشورى، وسعادة السيد نوار علي المحمود الأمين العام لمجلس النواب، والأمناء العامون المساعدون وكبار الموظفين بالأمانتين العامتين لمجلسي الشورى والنواب.

      كما حضر الحفل أصحاب السعادة أعضاء المجلس الوطني السابقون والمحافظون ورجال الأعمال ووكلاء الوزارات وأعضاء المجالس البلدية ورجال السلك الدبلوماسي ورؤساء الجمعيات السياسية وكبار ضباط قوة الدفاع ووزارة الداخلية والحرس الوطني ورؤساء تحرير الصحف المحلية وممثلو وكالات الأنباء العالمية وعدد من المدعوين.

      وقد بدأ الحفل بتلاوة عطرة لآيات من الذكر الحكيم، ثم تفضل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى بإلقاء كلمته السامية بهذه المناسبة الكريمة، وهذا نصها:

      بسم الله الرحمن الرحيم
      أيها الإخوة والأخوات أعضاء المجلس الوطني الموقر،
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
       يسعدنا أن نفتتح -بعون الله -الفصل التشريعي الثالث للمجلس الوطني الموقر إيذانًا بمواصلة مسيرة الخير والعطاء، ونقدم لكم التهنئة الخالصة، على اختياركم لتمثيل المواطنين والوطن، وهو ما يضعكم على مستوى المسؤولية الكبرى التي نذرتُم وأعددتم أنفسكم للاضطلاع بها.
        وإنها لمناسبة تاريخية ومرحلة متقدمة من مراحل البناء والعمل، في وقت يتطلّع العالم كله إلى تجربتنا الديمقراطية بالإكبار، ويشيد بنجاحها، ورسوخها، وإنجازاتها في زمن قياسي قصير، وهو إنجاز ما كان له أن يتحقق لولا توفيق الله سبحانه وتعالى ورعايته.

      أيها الإخوة والأخوات، أعضاء المجلس الوطني الموقر،
       تنتظركم اليوم واجبات كثيرة، سواء في مجال تطوير القوانين وسن التشريعات، أو في مجال إقرار الحقوق وحماية الحريات، أو مجال الرقابة على الأداء الحكومي وإصلاح الأوضاع، أو مجال التنمية الاقتصادية، وغيرها من المجالات. وهي واجبات لن تكون سهلة وميسورة إلا بتعاونكم وتكاتفكم وتعاونكم مع الحكومة الموقرة التي لن تألو جهدًا في التعاون معكم، وفي تسهيل مهمتكم، فهدفكم وهدف الحكومة واحد، وهو خدمة الجميع الذين ينتظرون منكم المزيد من الجهد والبذل والعطاء، في إطار ما نعتز به من شراكة وطنية جديرة بكل رعاية تجمعنا معًا.

       وفي هذا السياق يطيب لنا أن نشيد بما أنجزته حكومتنا الموقرة، برئاسة صاحب السمو الملكي، العم العزيز الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقر، في مختلف ميادين العمل، حيث أظهرت التزامًا واضحًا بتطبيق القوانين، وتنفيذ الخطط التنموية الشاملة، وحماية الأمن والاستقرار، وخلق فرص الاستثمار والعمل، كما يطيب لنا الإشادة بجهود ولي عهدنا صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة وما حققه من تطوير للرؤية الاقتصادية للمملكة من خلال مجلس التنمية الاقتصادية الذي كلف بإدارة الاقتصاد الوطني، وفق نهج تكاملي يحقق للمملكة عهدها الريادي.
       

       كما نشيد بقواتنا المسلحة لقيامها بمتطلبات الجاهزية الدفاعية عن الوطن، فالشكر لله أولاً ولجميع منتسبي قوة الدفاع ضباطًا وضباط صف وأفرادًا، وفي الوقت ذاته نشيد بما أبدته المؤسسات الأمنية من انضباط وتطبيق القانون على المخالفين له، حفظًا للبلاد، وحماية للمكتسبات، فليس أدعى للتنمية من الأمن والاستقرار. ويطيب لنا في هذا المقام أن نعرب عن الشكر لمعالي وزير الداخلية على ما بذله من جهود مقدّرة في سبيل هذه الأهداف.
        واليوم أمامنا مهام عدة مستجدة لابد من التصدي لها وإنجازها، نلخصها في التالي:
      أولاً: مواصلة الجهد لتطوير التعليم في بلادنا من خلال مبادرات المشروع الوطني لتطوير التعليم والتدريب وغيرها من البرامج الرائدة، ودعم جهود مجلس التعليم العالي للارتقاء بهذا القطاع الحيوي لأداء مهمته على الوجه الأكمل.


       ثانيًا: ننوه بالجهد الذي يبذل في إدارة الاقتصاد الوطني، والذي انعكس في الحفاظ على معدلات نمو إيجابية ونسب متدنية للبطالة، وذلك في فترة مر فيها الاقتصاد العالمي بأزمة حادة امتدت آثارها وتداعياتها إلى مجمل الهياكل الاقتصادية على مستوى العالم. ولا شك أن هذا الجهد البناء يتعين أن تصاحبه مراجعة للخطة الاقتصادية وسياسات مالية متزنة تكمله وتعظم من مكتسباته، بحيث يتم التقيّد بالموازنات والاعتمادات المالية الموضوعة وإخضاع المصروفات الحكومية للمراجعة المستمرة، بغية استعادة التوازن في الميزانية العامة للدولة في أقرب مدى زمني ممكن.

       ثالثًا: وعلى مستوى السياسات والاستراتيجيات الخاصة بقطاع الطاقة، فإننا نثمن التطورات الإيجابية في هذا القطاع في السنوات الخمس الأخيرة ونؤكد أن السمة المميزة لهذه التوجهات ينبغي أن تتميز بالاستدامة، بحيث تمثل إطارًا عامًا للعمل في هذا الميدان على نحو يحقق الاستغلال الأمثل لمصادر الطاقة بأنواعها، ويجعل من هذا القطاع قوة دافعة للنمو الاقتصادي وزيادة الإنتاجية، وأداة لإيجاد فرص عمل جديدة بما يسهم في رفع مستويات المعيشة، مع العمل على تحري المسارات المتاحة كافة بغرض تحديد مصادر الطاقة الأكثر فعالية وأمنًا وتحقيقًا لمعايير السلامة والاعتبارات البيئية وإعطائها الأولوية في توفير احتياجات البلاد من الطاقة للسنوات المقبلة، مع الأخذ في الاعتبار الاستخدامات السلمية للطاقة النووية، على أن تكون منطقة الشرق الأوسط خالية من أسلحة الدمار الشامل.


       رابعًا: ولقد أثبتت الممارسة في مجال التجنيس أنه من غير المعقول أن ينتمي إنسان إلى بوتقة الهوية الوطنية البحرينية والتي نعتز بها جميعًا، إلا إذا كان متشبعًا بالروح الوطنية البحرينية العالية طبعًا وأخلاقًا وسلوكًا، ومحترمًا للقانون الذي هو أساس تلك الروح العريقة، وأن يكون لديه انتماء، والوطن بحاجة إليه، وفي أضيق الحدود عددًا، وذلك ما يجب الالتزام به.

       أما على الصعيد الإقليمي، فلا تدخر مملكتنا وسعًا في دعم منظومة التعاون الخليجي، وترى أن مجلس التعاون هو الإطار السياسي والاقتصادي والأمني والاجتماعي الذي يحفظ للدول الأعضاء أمنها وقوتها واقتصادها.

      وعلى الصعيد العربي تدعم البحرين كل المبادرات الخيرة والصحيحة التي تصب في النهوض بالعمل العربي المشترك من أجل قوة الأمة وتجديد حيويتها، لخدمة الأمن والسلام والتقدم، ليس في المنطقة العربية وحدها، وإنما في العالم كله. وعلى صعيد العلاقات الثنائية بين البحرين والدول الشقيقة والصديقة، فنحن ماضون ـ بعون الله ـ في تعزيز علاقات الجوار، وعلاقات التعاون، مع جميع الدول المحبة للسلام، بما يُكسب مملكة البحرين المزيد من التقدير والاحترام. وفي هذا السياق نؤكد الدور الذي تقوم به مملكتنا العزيزة في خدمة قضايا التنمية والسلام في العالم، ودعم الحقوق العربية وصيانتها، وفي مقدمتها حق الفلسطينيين في إقامة دولتهم المستقلة على أراضيهم وعاصمتها القدس الشريف، إقرارًا للسلام العادل الشامل، وعملاً مع المجتمع الدولي لتكوين عالم خالٍ من الصراعات والحروب، وهو دور مشهود به لمملكة البحرين على مدى التاريخ. فنحن -ولله الحمد-دولة عربية مسلمة منفتحة للتعايش بين مختلف الأديان والثقافات والحضارات.

      أيها الأعضاء المحترمون،  لقد كان الفصلان التشريعيان الأول والثاني لمجلسكم الموقر حافلين بالإنجازات، واليوم نتطلع إلى المزيد من ذلك في هذا الفصل الثالث.  أخذ اللّه بأيدينا جميعًا لما فيه خير شعبِنا، وعزة البحرين، ورفعة أمتنا، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

      ثم تفضـل صاحـب المعالي السيد علي بـن صالح الصالح رئيـس مجلـس الشـورى رئـيس المجلس الوطني بإلقـاء كلمتـه بهـذه المناسبــة، وهذا نصها:

      بسم الله الرحمن الرحيم
      حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه،
      حضرة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ورعاه،
      حضرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى حفظه الله ورعاه،
      أصحاب السمو والمعالي والسعادة،
      الحضور الكريم،
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

        يتجدد اللقاء بكم في كل عام، فيلتقي القائد بمريديه، ويشرفني يا صاحب الجلالة أن أتقدم إلى جلالتكم باسمي ونيابة عن إخواني وأخواتي أعضاء المجلس الوطني بأسمى آيات الشكر والامتنان على تفضلكم بافتتاح دور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي الثالث، إيذانًا ببدء مرحلة جديدة من العمل الوطني، نستكمل بها خطوات مشروعكم الوطني الكبير، الذي جاء تجسيدًا لمصالح المواطن البحريني، ومعبرًا عن آماله وتطلعاته، وفاتحًا أبواب المستقبل أمامه.

        ونحن اليوم نهنئ جلالتكم على النجاح الباهر الذي حققته الانتخابات البرلمانية والبلدية التي تمت في أجواء مفعمة بالديمقراطية، واتسمت بالتنظيم المحكم والنزاهة والشفافية، وتميزت بالمشاركة الشعبية الواسعة، مما جعلها موضع إعجاب وإشادة من مختلف دول العالم، فكان ذلك دليلاً على أن التوجه الديمقراطي خيار ثابت وأصيل لا رجعة عنه، وبهذا وضعتم -يا صاحب الجلالة- الأسس لنظام سياسي متين يدع المستقبل يُولد على كف الحاضر بدون عنت أو عناء.

        وإنه لمن دواعي سرورنا أن يأتي تشريف جلالتكم اليوم متزامنًا مع احتفالنا بذكرى العيد الوطني المجيد وعيد جلوسكم الميمون، فنرفع إلى جلالتكم أسمى آيات التهاني والتبريكات، داعين المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة الكريمة على جلالتكم بالخير واليمن والبركات، وأن يديم على جلالتكم موفور الصحة والسعادة وطول العمر، ويجعلكم ذخرًا لهذه المملكة، ويحفظكم قائدًا لمسيرتها المباركة.

      صاحب الجلالة،
        أصغينا جميعًا إلى كلمتكم السامية وتوجهاتكم السديدة، وهو ما كان له أبلغ الأثر في نفوسنا، لما تمثله من نبراس يضيء دروبنا، ورؤية تحدد خطواتنا، ومنهج يرسم طريقنا، ونحن نقوم بمسؤوليتنا الدستورية والقانونية في التشريع والرقابة بكل صدق وأمانة.

        وسوف نضع نُصب أعيننا مبادراتكم الخيّرة في تطوير التعليم والتدريب والارتقاء بالتعليم العالي، وكذلك إدارة الاقتصاد وفق رؤيتكم 2030م لتحقيق معدلات نمو معقولة، والعمل على توفير فرص عمل تساهم في رفع مستويات المعيشة، وما تولونه جلالتكم لإيجاد مصادر بديلة للطاقة وتطوير ما هو موجود منها، ودعم جهودكم في إشاعة الأمن والاستقرار، لأنه لا تنمية بدون ذلك.

        ولا يمكن الحديث عن الإنجازات والنجاحات التي تحققت، من دون الإشارة إلى ما تحقق في مجال حقوق الإنسان البحريني كونه هدف التنمية الشاملة ومحركها، فقد واصلت مملكة البحرين بقيادتكم الحكيمة نهجها الراسخ في الحفاظ على كرامة الإنسان وتحقيق متطلباته وآماله وضمان تمتعه بكل حقوقه الأساسية.

      صاحب الجلالة،
        إن أعضاء المجلس الوطني وهم يبدأون أعمال الدور الأول من الفصل التشريعي الثالث يشعرون بالفخر والاعتزاز على ما تم تحقيقه من منجزات كبيرة على طريق مسيرتنا الوطنية في المجالات كافة سياسيًا واقتصاديًا واجتماعيًا، وهم إذ يواصلون مسيرتهم البرلمانية ويدركون عظم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، ليأملون بتوفيق من الله وعونه وبالاسترشاد بتوجيهات جلالتكم السديدة وبالتعاون مع الحكومة الموقرة في أن يؤدوا الأمانة التي يحملون شرف القيام بها، وذلك بتحقيق تطلعات المواطنين وتبني قضاياهم، والعمل على تعزيز المسيرة الديمقراطية، والانطلاق بالعمل البرلماني إلى آفاق أكثر رحابة، وأفضل إنجازًا، وأعمق أثرًا في مسيرتنا الوطنية.

        إن ما تم تحقيقه من إنجاز ما كان ليتم لولا التعاون والتنسيق مع حكومتكم الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة -حفظه الله ورعاه-الذي كان لتوجيهاته الكريمة لأصحاب المعالي والسعادة الوزراء أبلغ الأثر في تمكين السلطة التشريعية من أداء مهامها بالشكل المطلوب.

        وهنا لابد من كلمة في حق صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، فهو رجل دولة من طراز رفيع، مهموم بقضايا وطنه، متعمق في أوضاع مجتمعه، يعرف كيف يضع يده على قضايا الوطن وكيف يعالجها بهدوء الواثق المطمئن.

      أما ولي عهدكم الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة حفظه الله ورعاه، فكان لتطلعات ورؤى سموه أكبر الأثر في تحفيز المجلس على المزيد من العطاء، بما يمتلكه من رؤية ثاقبة للأحداث، واستشراف ذكي للمستقبل، وقدرة فائقة على مزج السياسة بالاقتصاد، فكان تجسيدًا لمدرسة سياسية تؤمن بالواقعية، وتدرك الأبعاد الاقتصادية للأهداف الوطنية، مما أشاع فينا روح الثقة والتفاؤل بأن مستقبل أجيالنا القادمة في أيد أمينة.

      صاحب الجلالة،
        وليس لي في نهاية كلمتي إلا أن نحمد الله أن وهبنا قائدًا حكيمًا، شارك الحكماء حكمتهم، وشارك العقلاء عقولهم، وهو الذي سكنت البحرين وجدانه، وكانت قضاءه الذي عانقه، وقدره الذي أحبه، ووطنه الذي أعطاه، فكان القائد الإنسان كما يجب أن يكون.
       
      جعلنا الله من ﴿الذين هم لأماناتهم وعهدهم راعون﴾.

      والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


      (انتهى الحفل عند الساعة 4:30 مساءً)

       


      عبدالجليل إبراهيم آل طريف     علي بن صالح الصالح
       الأمين العام لمجلس الشورى     رئيس مجلس الشورى
                                                       رئيس المجلس الوطني


       

       

       

    • الملاحق

      لا توجد ملاحق لهذه الجلسة
    لايوجد عناصر حاليا.
    • فهرس الكلمات

      لا يوجد فهرس كلمات لهذه الجلسة
    لايوجد عناصر حاليا.
    • فهرس المواضيع

      لا يوجد فهرس مواضيع لهذه الجلسة
    لايوجد عناصر حاليا.
    • القرارات والنتائج

      لا توجد قرارات ونتائج لهذه الجلسة
    لايوجد عناصر حاليا.
    لايوجد عناصر حاليا.
    • التسجيل الصوتي

      عذرًا، التسجيل الصوتي لهذه الجلسة غير متوفر حاليًا. لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل عبر بريد الموقع الإلكتروني.
    • التقرير المصور

      عذرًا، التقرير المصور لهذه الجلسة غير متوفر حاليًا. لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل عبر بريد الموقع الإلكتروني.
    Page last updated on: 23/06/2019 10:15 AM
    • وصلات الجلسة