Shura>مجلس الشورى>المركز الإعلامي>الأخبار>أخبار الأمانة العامة>إدارات الأمانة العامة>صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة تفتح أعمال الجلسة الرئيسية لملتقى البرلمانيات الخليجيات بحضور رئيسي مجلسي الشورى والنواب ومشاركة خليجية واسعة
فيسبوك شارك في تويتر اطبع الصفحة ارسل إلى صديق المزيد...
صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة تفتح أعمال الجلسة الرئيسية لملتقى البرلمانيات الخليجيات بحضور رئيسي مجلسي الشورى والنواب ومشاركة خليجية واسعة
الأميرة سبيكة

تتفضل صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة ملك مملكة البحرين المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة – حفظها الله - فتشمل برعايتها الكريمة صباح غد الأربعاء (الموافق 9 من ديسمبر 2009م) افتتاح مؤتمر البرلمانيات الخليجيات، الذي ينظمه مجلسا الشورى والنواب بالتعاون مع الاتحاد البرلماني الدولي خلال الفترة 9-10 ديسمبر الجاري تحت عنوان "الاستراتيجيات والخطط الوطنية للمرأة: دور البرلمانيات"، وذلك بمشاركة البرلمانيات أعضاء المجالس التشريعية الخليجية والأمين العام للاتحاد البرلماني العربي السيد نور الدين بوشكوج ووزير حقوق الإنسان بالجمهورية اليمنية الشقيقة الدكتورة هدى عبد اللطيف البان إلى جانب حضور نخبة من الخبراء من الاتحاد البرلماني الدولي، وعدد من أعضاء البرلمان العربي الانتقالي.

وبهذه المناسبة  اعتبرت عضوات مجلسي الشورى والنواب أن الرعاية الكريمة من لدن صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة ملك مملكة البحرين رئيسة المجلس الأعلى للمرأة قد جسد الالتزام الواضح بضرورة رفع شأن المرأة البحرينية وتعزيز دورها باعتبارها مواطنا يتمتع بكامل أهليته في الشراكة البناءة، معربات عن أملهن بأن يسفر هذا المؤتمر عن توصيات تعكس رغبة المشاركات الحقيقية في  تفعيل دور المرأة الخليجية في العملية السياسية.

هذا و من المقرر أن يشهد حفل الافتتاح تدشين صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة ملك مملكة البحرين رئيسة المجلس الأعلى للمرأة لشبكة البرلمانيات الخليجيات والتي تهدف لتبادل المعلومات على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية ودعم التعاون مع المنظمات الدولية والإقليمية والبرلمانية والحكومية لتعزيز قضايا المرأة وإدماج احتياجاتها في مسار التنمية والمشاركة السياسية، فيما سيقوم كل من معالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى وسعادة السيد اندريه جونسون أمين عام الاتحاد البرلماني الدولي، وسعادة الأستاذة دلال جاسم الزايد رئيسة أعمال المؤتمر بإلقاء كلمات بهذه المناسبة.

ويتناول المؤتمر على مدى يومين الاستراتيجيات والخطط الوطنية للمرأة، من حيث أسس التنمية ،الديمقراطية ،الالتزامات الدولية، وأهدافها وكيفية إعدادها وتنفيذها، بالإضافة إلى تناول التجارب الإقليمية والدولية في هذا المجال، كما سيركز المؤتمر على دور البرلمانيات في إعداد الاستراتيجيات و الخطط الوطنية للمرأة، وكيفية الدفع لإعدادها وتنفيذها، من خلال طرح تساؤل عن مدى مشاركة البرلمانيين في هذا العمل الهام، وما هي القيمة المضافة لمشاركة البرلمانيات في إعداد الاستراتيجيات والخطط الوطنية (الدعوة و التوعية والتحضير).

كما يبحث المؤتمر في يومه الثاني دور وتأثير البرلمانيات في تنفيذ الخطط الوطنية للمرأة المشاركة في تنفيذ الاستراتيجيات والخطط الوطنية، وفيما يناقش المؤتمر تخصيص ومراقبة الموازنة وأعمال اللجان البرلمانية وموقع الاستراتيجيات والخطط الوطنية في عمل البرلمان من ناحية " كيف يمكن للبرلمانيات متابعة ودعم تنفيذ الخطط ومدى قيام البرلمانيات بدورهن؟ وما هي الاحتياجات؟"، ستسعى البرلمانيات إلى كيفية تطوير مساهمتهن في إعداد ومتابعة تنفيذ الاستراتيجيات والخطط الوطنية للمرأة، وإيجاد تعاون وشراكة بين البرلمانيات والبرلمانيين والسياسيين، والتعاون والتنسيق مع المؤسسات الحكومية، التشبيك مع المؤسسات الحكومية و مؤسسات المجتمع المدني وغيرها.

هذا ويعقد المؤتمر وسط المستجدات التي طرأت على الساحة السياسية الخليجية على صعيد مشاركة المرأة في السلطتين التشريعية والتنفيذية، في ظل إرادة أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون الخليجي لتمكين المرأة وتقوية دورها ومشاركتها السياسية، كما يمثل المؤتمر فرصة للتواصل بين البرلمانيات نظراً للمرحلة التي تمر بها المرأة الخليجية التي تتسم بالكثير من التحديات و المتغيرات الكبيرة والمتسارعة.