فيسبوك شارك في تويتر اطبع الصفحة ارسل إلى صديق المزيد...
بيان جلسة مجلس الشورى الخامسة 22 يناير 2007م

عقدَ مجلسُ الشورى جلستَه الأسبوعيةَ الخامسة في دور انعقاده العادي الأول من الفصل التشريعي الثاني بمقر المجلس صباح اليوم الاثنين الثالث من شهر محرم 1428هـ، الموافق للثاني والعشرين من يناير 2007 م، برئاسة سعادة السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى. حيث استهل المجلس جلسته بالتصديق على مضبطة الجلسة السابقة.

بعدها عرض رئيس المجلس الرسائل الواردة، حيث أبُلغ أصحاب السعادة الأعضاء بالرسالة الواردة من صاحب السعادة السيد عبدالعزيز محمد الفاضل وزير شئون مجلسي الشورى والنواب المتضمنة طلب الحكومة من المجلس الاستمرار في نظر المشروع بقانون بشأن إنشاء جمعية مرشدات البحرين المرافق للمرسوم الملكي رقم ( 54 ) لسنة 2004م، و مشروع قانون بشأن مكافحة التسول والتشرد المرافق للمرسوم الملكي رقم ( 67 ) لسنة 2006م ،  حيث أخطر معالي الرئيس المجلس  بإحالتهما إلى لجنة الخدمات مع إخطار لجنة الشئون التشريعية  والقانونية، وذلك لدراستهما وإعداد تقرير بكل منهما.

بعدها استمع المجلس إلى تعليق سعادة العضو الدكتور حمد علي السليطي على السؤال الموجه منه إلى صاحب السعادة الشيخ عبدالله بن سلمان بن خالد آل خليفة وزير الكهرباء والماء بشأن الخطوات والإجراءات التي اتخذتها الوزارة لتعزيز شبكة الكهرباء لتحاشي تكرار حدوث الانقطاع في التيار الكهربائي.

 حيث أشار سعادة السيد عبد المجيد علي العوضي وكيل وزارة الكهرباء  والماء الذي أنابه وزير الكهرباء والماء للرد على هذا السؤال إلى أن ما نسبته 54% من الأعطال في فترة الأمطار هي أعطال خاصة بالتمديدات للمشتركين، لافتاً إلى أن  طوارئ الكهرباء تلقت 8426 مكالمة خلال فترة الأمطار شملت 471 بلاغاً بوجود أعطال اتضح أن 254 منها تتعلق بالتمديدات الداخلية للمشتركين.

وأرجع وكيل وزارة الكهرباء والماء انقطاعات التيار الكهربي التي حدثت في الأسبوع الأخير من شهر ديسمبر من العام الماضي إلى وجود خلل في شبكة الوزارة التي سببتها الأمطار الغزيرة التي لم تشهد البحرين مثلها منذ أكثر من 50 عاماً والتي أدت إلى تجمع مياه الأمطار في بعض المناطق التي تمر بها الكابلات الكهربائية، حيث نتج عن التأخير في تصريف المياه المتجمعة تغلغلها بالوصلات الكهربائية للكابلات والتي صممت للاستخدام في باطن الأرض وتحمل الرطوبة والمياه بشكل مؤقت وليس لفترات طويلة، وأشار وكيل وزارة الكهرباء والماءإلى أن هذا الظرف الاستثنائي أدى إلى حدوث أعطال بمعدل أعلى بكثير من المعدل المتوقع عادةً.

وأشار سعادة وكيل وزارة الكهرباء خلال رده إلى أن وزارة الكهرباء والماء تعمل الآن على تحديث الأجزاء القديمة من الشبكة الكهربائية ضمن برنامج مشروع الشبكة والذي تكرم صاحب السمو رئيس الوزراء الموقر بإقرار ميزانية وقدرها 10 ملايين دينار لتنفيذه، كما أشار إلى أن وزارة الكهرباء  والماء تعمل الآن على إحلال بدالة متطورة وذات سعة استيعابية كبيرة محل بدالة طوارئ الكهرباء  الحالية، و توقع العمل بها في الأول من شهر فبراير المقبل.

بعدها واصل المجلس مناقشة تقرير لجنة الخدمات بخصوص مشروع قانون بشأن المواد المخدرة والمؤثرات العقلية المرافق للمرسوم رقم 15 لسنة 2004م، حيث ناقش المجلس مواد المشروع مبتدئاً من المادة (31)، وبعد مناقشات مستفيضة من جانب أصحاب السعادة الأعضاء وملاحظاتهم على مواد مشروع القانون، وتوضيح سعادة وزير شئون مجلسي الشورى والنواب السيد عبد العزيز بن محمد الفاضل، و سعادة وزيرة الصحة الدكتورة ندى عباس حفاظ، و ممثلي الحكومة؛ قرر المجلس الموافقة على بعض مواد مشروع القانون، و إعادة البعض الآخر إلى اللجنة لمزيد من الدراسة، على أن يواصل المجلس مناقشته للمواد المعادة من مشروع القانون في الجلسة القادمة.