Shura>مجلس الشورى>المركز الإعلامي>الأخبار>أخبار المجلس>الفعاليات المحلية>المؤتمرات والندوات وورش العمل>تنفيذية "التطلعات التشريعية" تلتقي 5 جهات حكومية لبحث تعديل القوانين المتعلقة بالخدمات الإلكترونية
المؤتمرات والندوات وورش العمل
فيسبوك شارك في تويتر اطبع الصفحة ارسل إلى صديق المزيد...
تنفيذية "التطلعات التشريعية" تلتقي 5 جهات حكومية لبحث تعديل القوانين المتعلقة بالخدمات الإلكترونية

​بحثت لجنة تنفيذ توصيات مؤتمر "نعمل معًا من أجل تحقيق تطلعات تشريعية"، في اجتماعها الثالث صباح اليوم (الثلاثاء)، برئاسة سعادة المحامية دلال جاسم الزايد رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية بمجلس الشورى، مع 5 جهات رسمية تعديل وتحديث القوانين المتعلقة بالخدمات الحكومية والإلكترونية، وذلك بحضور أصحاب السعادة أعضاء اللجنة: خميس حمد الرميحي، نانسي دينا إيلي خضوري، رضا إبراهيم منفردي، الدكتورة ابتسام محمد صالح الدلال، ياسر إبراهيم حميدان.
وذكرت سعادة المحامية دلال جاسم الزايد أنَّ الاجتماع شهد حضور مسؤولين وممثلين عن وزارات الداخلية، والعدل والشؤون الإسلامية والأوقاف، وشؤون مجلسي الشورى والنواب، وهيئة التشريع والرأي القانوني، وهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية، مشيرة إلى أن اللجنة نظرت عددًا من التوصيات والاقتراحات التي قدمها المشاركون في ورش العمل بمؤتمر نعمل معًا من أجل تحقيق تطلعات تشريعية، وخصوصًا في الورشة التي عُقدت تحت عنوان "الخدمات الحكومية في القطاعات ذات الأولوية للمواطن".
وأشادت الزايد بتفاعل وتجاوب مسؤولي وممثلي الجهات الحكومية، وحرصهم على تطوير الخدمات المختلفة التي تُقدم للمواطنين، سواءً الخدمات المباشرة أو الإلكترونية، مؤكدة أنَّ ذلك يعكس العلاقة التكاملية، ومستوى التنسيق والتعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، والعمل المشترك من أجل الارتقاء بمستوى الخدمات، وتسهيل حصول المواطنين عليها، وبالأخص الخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة.
وأكدت الزايد أن الخدمات الحكومية تشهد تطورًا وتقدمًا كبيرًا وملحوظًا، وتحوّلًا متسارعًا إلى الخدمات الإلكترونية، التي أسهمت في اختصار الكثير من الوقت والجهد على المواطنين، مشيرة إلى أن هذا التطور يتطلب أن يتواكب مع تعديل وتحديث منظومة التشريعات المتعلقة بالخدمات المقدمة للمواطنين، وضمان استفادة جميع المواطنين منها، وخصوصًا المتقدمين في السن.
ونوّهت الزايد إلى أن تحقيق تطلعات وطموحات المواطنين هي غاية مشتركة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، إذ إن المواطن هو محور نجاح الخطط والإستراتيجيات التنموية، وهو أحد ركائز العمل التشريعي.
ولفتت سعادة رئيس لجنة تنفيذ توصيات "مؤتمر نعمل معًا من أجل تحقيق تطلعات تشريعية"، إلى أن اللجنة ستواصل عقد اجتماعاتها ولقاءاتها مع الجهات والهيئات الحكومية، لمناقشة كافة التوصيات والملاحظات التي قُدمت من مختلف شرائح وفئات المجتمع خلال المؤتمر، وذلك بهدف الوصول إلى صيغ توافقية حول التشريعات والقوانين التي تتطلب تعديلها.
كما تقدمت لجنة تنفيذ توصيات مؤتمر "نعمل من أجل تحقيق تطلعات تشريعية" بجملة من التساؤلات للجهات الحكومية التي حضرت الاجتماع، تناولت سبل تطوير الخدمات الحكومية الإلكترونية والتعاون لتسهيل الإجراءات واختصار الوقت والجهد من خلال فتح آفاق جديدة للتواصل بين المواطن وهذه الجهات، والعمل على تسويق الخدمات الإلكترونية إعلامياً وإيصالها للمواطنين، فضلاً عن تأكيد اللجنة على أهمية تفعيل اللوائح التنفيذية لبعض التشريعيات وتطويرها، فيما استمعت اللجنة إلى توضيحات من ممثلي الجهات الحكومية، حول الأسئلة والاستفسارات التي قدمها أصحاب السعادة أعضاء اللجنة.
يشار إلى أن مجلس الشورى عقد خلال الفترة من 3 – 4 يوليو الماضي، مؤتمرًا بعنوان "نعمل معًا من أجل تحقيق تطلعات تشريعية"، وشهد مشاركة واسعة من مختلف فئات المجتمع، حيث بلغ عدد المشاركين فيه نحو 500 مشارك، إلى جانب حضور ومشاركة عدد من الوزراء والمسؤولين في الجلسات الافتتاحية والعامة، وورش العمل السبع التي قدمها عدد من أصحاب السعادة أعضاء المجلس، وتناولت 7 محاور تتعلق بـ: "الميزانية العامة للدولة للسنتين الماليتين 2019 – 2020"، و"من أجل تحقيق الأهداف الإستراتيجية لبرنامج التوازن المالي"، و"آليات دعم سوق العمل وتنمية المؤسسات الوطنية الصغيرة"، و"التعليم ما بين التحديات والتطلعات"، إلى جانب "الخدمات الحكومية في القطاعات ذات الأولوية للمواطن"، و"الصحة ما بين التحديات والتطلعات"، و"التوازن بين الجنسين".

آخر تحديث للصفحة في: 21/08/2019 11:11 AM