Shura>مجلس الشورى>المركز الإعلامي>الأخبار>أخبار المجلس>بيانات المجلس>بيان مجلس الشورى بشأن استنكار العمل الإرهابي الذي استهدف رجال الشرطة في منطقة المخارقة أمس
فيسبوك شارك في تويتر اطبع الصفحة ارسل إلى صديق المزيد...
بيان مجلس الشورى بشأن استنكار العمل الإرهابي الذي استهدف رجال الشرطة في منطقة المخارقة أمس

جلسة مجلس الشورى 7- دور الانعقاد الأول – الفصل التشريعي الرابع 8 فبراير 2015م

تابع مجلس الشورى بأسف بالغ ما شهدته المملكة يوم أمس السبت من عمل إرهابي تمثل بقيام مجموعة إرهابية بإلقاء القنابل الحارقة (المولوتوف) على الشرطة وذلك أثناء إخمادهم لإطارات مشتعلة على شارع عيسى الكبير، ما أسفر عن إصابة (3) أفراد من الشرطة أحدهم إصابته بليغة، وذلك أثناء قيامهم بواجبهم في تأمين الشوارع بمنطقة المخارقة.

وإذ يبدى مجلس الشورى رفضه التام لهذه الأعمال الإرهابية التي تضر بأمن واستقرار المملكة، وما تشكله من تعد مباشر على حقوق وأمن وحريات المواطنين والمقيمين، فإنه ليؤكد على ضرورة الالتزام بالقانون والنظام، ونبذ العنف والتخريب الذي يستهدف رجال الأمن المناط بهم حماية الوطن والمواطنين، والتعرض للممتلكات الخاصة والعامة، وبث الخوف والرعب في نفوس الآمنين.

إن مجلس الشورى إذ يستشعر خطورة الممارسات والأعمال الخارجة عن القانون، وما يترتب عليها من تداعيات، ليؤكد على أن المرحلة الحالية تتطلب من الجميع وقفة جماعية من أجل سلامة الوطن والمواطنين، والمحافظة على اللحمة الوطنية، والنسيج الاجتماعي ، مع ضرورة الالتزام بالقانون والنظام، واتخاذ مواقف صريحة، وأفعال مباشرة، والوقوف صفاً واحداً ضد العنف ومرتكبيه.
داعين الله عز وجل أن يحفظ مملكتنا الغالية من كل مكروه، ويديم علينا نعمة الأمن والأمان في ظل قيادتنا الحكيمة.