Shura>مجلس الشورى>المركز الإعلامي>الأخبار>أخبار المجلس>الرئيس ونائبيه>الصالح يشيد بتقدم العلاقات البحرينية الباكستانية في ظل رعاية ودعم قيادتي البلدين الصديقين
فيسبوك شارك في تويتر اطبع الصفحة ارسل إلى صديق المزيد...
الصالح يشيد بتقدم العلاقات البحرينية الباكستانية في ظل رعاية ودعم قيادتي البلدين الصديقين
زيارة معالي رئيس مجلس الشورى إلى جمهورية باكستان الإسلامية1

باكستان(إسلام أباد) – وفد مجلس الشورى
أكد فخامة الرئيس ممنون حسين، رئيس جمهورية باكستان الإسلامية الصديقة، على اعتزاز بلاده بعلاقات الصداقة المتميزة القائمة مع مملكة البحرين، مشيدًا بالتطور والتنيمة التي تشهدها المملكة في العديد من المجالات.
كما تقدم فخامته بالشكر إلى مقام جلالة الملك المفدى على تشييد الكلية الصحية للتمريض في العاصمة الباكستانية إسلام آباد، داعيًا في الوقت ذاته إلى تعزيز التعاون الثنائي القائم بين البلدين في مجالي الأمن وتبادل المعلومات.
جاء ذلك خلال استقبال فخامة رئيس جمهورية باكستان الإسلامية، لمعالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى، وذلك صباح اليوم (الجمعة)، في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها معاليه والوفد المرافق إلى جمهورية باكستان الإسلامية الصديقة، تعزيزًا للعلاقات الثنائية البحرينية الباكستانية.
ورحب فخامة الرئيس الباكستاني بالاستثمارات البحرينية في باكستان خاصة في قطاعات تنمية الطاقة والبنية التحتية، كما شكر لوفد مجلس الشورى ما أبداه من تقدير لدور الجالية الباكستانية في تنمية وتقدم البحرين، مبديًا أمله بأن تواصل الجالية الباكستانية أداء دورها الإيجابي والمفيد في المستقبل أيضًا.
كما أعرب فخامة الرئيس الباكستاني عن سروره لتبادل الوفود الرفيعة المستوى بين البلدين، ودعا إلى زيادة تعزيز هذا التواصل بما يخدم إقامة المشاريع المشتركة في القطاعين التجاري والصناعي بين البلدين، كما أعرب عن خالص تحياته لجلالة الملك المفدى وصاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر وصاحب السمو الملكي ولي العهد وإلى شعب البحرين.
من جهته، نقل معالي رئيس مجلس الشورى خلال اللقاء، تحيات حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وتحيات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقّر، وتحيات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، متوجهًا معاليه بالشكر والتقدير لجمهورية باكستان الصديقة قيادة وحكومة وبرلمانًا وشعبًا على حفاوة الاستقبال، وكرم الضيافة، مثمنًا الدعوة الكريمة لرئيس مجلس الشيوخ الباكستاني لزيارة باكستان.
وأعرب معالي رئيس مجلس الشورى عن فخره واعتزازه بالعلاقات التاريخية المتميزة التي تجمع مملكة البحرين وجمهورية باكستان الإسلامية الصديقة، وما حققه البلدان الصديقان من نمو مضطرد في العديد من المجالات في ظل رعاية ودعم قيادتي البلدين الصديقين، مؤكدا أن جمهورية باكستان دولة مهمة ليس فقط بالنسبة لمملكة البحرين بل للأمة الاسلامية كلها.
وأشاد معالي رئيس مجلس الشورى بالإسهامات المشهود لها للجالية الباكستانية في مختلف المجالات في المملكة، لافتا إلى أن الانتهاء من "طريق الحرير" سيعمل على رفع مستوى التبادل التجاري والاقتصادي بين باكستان ودول الخليج العربية.
كما نوه معالي رئيس مجلس الشورى بمسيرة العمل البرلماني بجمهورية باكستان الإسلامية، وأهمية الدفع بالعلاقات البرلمانية بين الطرفين نحو مزيد من التعاون والتنسيق، عبر الاجتماعات الثنائية، والزيارات البرلمانية لتعزيز تبادل الخبرات، والاستفادة من التجربة البرلمانية لجمهورية باكستان، مؤكدا مستوى التنسيق العالي خلال المحافل البرلمانية الدولية بين الطرفين في العديد من القضايا والمواقف المهمة، بما يعود بالنفع على البلدين والشعبين الصديقين.
يذكر أن معالي رئيس مجلس الشورى يرافقه في الزيارة الرسمية إلى جمهورية باكستان الإسلامية الصديقة، أصحاب السعادة: الأستاذة جميلة علي سلمان، النائب الثاني لرئيس مجلس الشورى، السيد خالد محمد المسلم رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني، السيد نوّار علي المحمود نائب رئيس لجنة الخدمات، والدكتور منصور محمد سرحان عضو لجنة الخدمات، ومن الأمانة العامة د.فوزية يوسف الجيب الأمين العام المساعد لشؤون العلاقات والإعلام والبحوث.