Shura>مجلس الشورى>المركز الإعلامي>الأخبار>أخبار لجان المجلس>اللجان الدائمة>لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني>أشادت بتوجيهات جلالة الملك وموقف البحرين الثابت لدعم الدول الشقيقة..."خارجية الشورى" تؤكد اهمية تعزيز الوحدة الوطنية وتوحيد الكلمة ونبذ الفرقة والخلاف والانقسام والطائفية لتحقق المزيد من الاستقرار والأمن لمملكة البحرين
فيسبوك شارك في تويتر اطبع الصفحة ارسل إلى صديق المزيد...
أشادت بتوجيهات جلالة الملك وموقف البحرين الثابت لدعم الدول الشقيقة..."خارجية الشورى" تؤكد اهمية تعزيز الوحدة الوطنية وتوحيد الكلمة ونبذ الفرقة والخلاف والانقسام والطائفية لتحقق المزيد من الاستقرار والأمن لمملكة البحرين


أكدت لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس الشورى بأن التمسك بالوحدة والثوابت الوطنية، والوقوف صفًا واحدًا خلف القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وتوجيهاته السديدة هو الخيار الوحيد لتحقق الاستقرار والأمن لمملكة البحرين، خصوصًا في ظل الظروف الاستثنائية والتحديات الكبيرة والصعبة التي تشهدها دول المنطقة، والتي تتطلب التزامًا واضحًا، وموقفًا صريحًا لتصدي للأعمال الإرهابية والتدخلات الخارجية، إضافة إلى التصدي بكل حزم لمحاولات الإضرار بالمملكة وبمصالحها، من خلال بث الفتنة والفرقة في المجتمع، مؤكدة اللجنة بأنه حان الوقت للوقوف صفًا واحدًا لنبذ الطائفية وتوحيد الكلمة ونبذ الفرقة والخلاف والانقسام لتفويت الفرصة على المتربصين شرًا بأمن الوطن واستقراره ووحدة شعبه.
وأشادت اللجنة بتوجيهات جلالة الملك المفدى، خلال ترؤسه الاجتماع المشترك لمجلس الوزراء والمجلس الأعلى للدفاع يوم أمس الأول (الأربعاء)، وثنائه على الالتزام بالثوابت ونبذ استغلال المنابر الدينية للتطرف والتعاطف مع الأعمال الإرهابية وفي بث الفرقة والفتنة بين أفراد المجتمع الواحد وفي عدم إظهار المواقف التي تنبغي تجاه التهديدات أو التدخلات في الشؤون الداخلية والتصريحات المسيئة لأمن واستقرار البحرين.
وأعربت اللجنة عن فخرها واعتزازها بما وصلت إليه قوة دفاع البحرين والجهات العسكرية والأمنية الأخرى، من جاهزية عالية تمكنها من الدفاع عن مملكة البحرين وحماية شعبها العزيز والذود عن مصالحها ومقدراتها، وبما تمتلكه من قدرة على التعامل لردع كافة التهديدات والمخاطر، مؤكدة دعمها ومساندتها لكل الخطوات التي تتخذها الأجهزة العسكرية والأمنية لتوفير الأمن والحماية في مملكة البحرين.
واستنكرت لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني استهداف محطات ضخ النفط في المملكة العربية السعودية الشقيقة، فيما أدانت اللجنة الأعمال التخريبية التي استهدفت عددًا من السفن التجارية في المياه الإقليمية لدولة الإمارات العربية الشقيقة، مؤكدة أن ذلك يعد تهديدًا لأمن واستقرار الدولتين الشقيقتين ودول المنطقة. وأشادت بتأكيد جلالة الملك المفدى للموقف الثابت والداعم للدولتين الشقيقتين ووقوفها إلى جانبها في كل الإجراءات والخطوات الرامية لحماية أراضيها وحفظ أمنهما واستقرارهما.
آخر تحديث للصفحة في: 19/05/2019 09:29 AM