Shura>مجلس الشورى>المركز الإعلامي>الأخبار>أخبار لجان المجلس>اللجان الدائمة>لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني>أشادت بحكمة القيادة وجهودها لحفظ اللحمة الوطنية.."خارجية الشورى" تدين الأعمال الإرهابية في السعودية
فيسبوك شارك في تويتر اطبع الصفحة ارسل إلى صديق المزيد...
أشادت بحكمة القيادة وجهودها لحفظ اللحمة الوطنية.."خارجية الشورى" تدين الأعمال الإرهابية في السعودية

أدانت لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس الشورى، الأعمال الإرهابية التي مسّت أمن المملكة العربية السعودية الشقيقة، في القديح والدمام، واستهدفت المساجد والمصلّين فيها، وراح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى الأبرياء.
وشددت اللجنة في بيان لها على أن الإرهاب والفكر الضال لا دين له ولا تقّره أية أعراف أو مبادئ، مؤكدة في الوقت ذاته على أن السعودية كانت ولا زالت لها اليد الطولى في مكافحة كل أشكال الإرهاب وأنها وأجهزتها الأمنية على قدر عال من اليقظة والتنبه، مشيدة بجهودها الواضحة للقضاء على كل عمل من شأنه زعزعة الأمن والاستقرار وتعريض حياة الأمنين للخطر.

إلى ذلك، عبّرت اللجنة في ذات البيان عن بالغ تأكيدها بما عكسه لقاء حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى مع أعضاء الهيئة العامة للمواكب الحسينية، بالإضافة إلى اجتماع معالي الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية بحضور معالي الشيخ خالد بن علي آل خليفة وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف، برؤساء الأوقاف السنية والجعفرية وراعي الكنسية الإنجيلية.

وأفادت اللجنة أن اللقاءات بينت الحرص الكبير الذي توليه القيادة والمسؤولين من أجل حماية الوحدة الوطنية ورص الصفوف ووضع الاحترازات الأمنية للحفاظ على اللحمة الوطنية، والتصدي بكل حزم لمن يسعى إلى شق الصف وإثارة الفتنة، تأكيداً على أن تلك مسئولية ملقاة على الجميع من أجهزة رسمية وأيضا المجتمع المدني، وعلى رأسهم العلماء والوعاظ ورجال الفكر للقيام بدورهم في رص الصفوف وتعزيز الوحدة الوطنية.